مازق العولمة

ادارة الاعمالالعلوم الادارية

مازق العولمة

الاستاذ الدكتور محمد طاقة
السعر: 7.50 $
عدد الصفحات: 144
نوع التجليد: كرتونية
رقم الطبعة: 1
لون الطباعة: اسود
القياس (سم): 17x24
الوزن (كغم): 0.390
الباركود: 9789957063450
السعر: 7.50 $

مازق العولمة

ادارة الاعمالالعلوم الادارية

الاستاذ الدكتور محمد طاقة
عدد الصفحات: 144
نوع التجليد: كرتونية
رقم الطبعة: 1
لون الطباعة: اسود
القياس (سم): 17x24
الوزن (كغم): 0.390
الباركود: 9789957063450

هذا الكتاب يتألف من تسعة بحوث اقتصادية قدمت لمؤتمرات علمية داخل القطر وخارجه وحلقات نقاشية في مواسم ومناسبات مختلفة. هذه البحوث في الحقيقة تتألف حول محور واحد، لذا اعاد تحليلها وتقيمها بالشكل الذي يآمل منه ان تكونومساهمة متواضعة تسد نقصاً في المكتبة العربية. وفي تقديمي لكتاب الأستاذ الدكتور محمد طاقة لا أجد ضرورة للخوض في موضوع التطور التاريخي للعولمة والذي أشـار إليه الكاتب في الفصل الأول الذي استنتج منه بأن العولمة هي عبارة عن نتـاج التطور التاريخي الذي حـدث في قلب النـظام الرأسمالي وهي ولادة طبيعية لهـذا النظام وهي وسيلة لتصدير أزمته الخانقة التي يعاني منها نتيجة تآكل هياكله الإنتاجية، في ضوء ذلك فأن العولمة كمنهج تعد أعلى مراحل تطور الظاهرة الاستعمارية الإمبريالية.

الحقيقة أن الميزة الأساسية التي تميز بها هذا الكتاب هي تلك المقدرة اللافتة للنظر التي يمتلكها مؤلف الكتاب على تبسيط وشرح واستخلاص أعقد الأمور والنتائج التي تنطوي عليها قضية العولمة الاقتصادية وهي القضية التي كثر عنها الحديث والنقاش ليس فقط على المستوى الأكاديمي وإنما على مستوى الرأي العام  والتيارات السياسية والفكرية المختلفة.. وعليه يلاحظ القارئ بعد مطالعته لهذا الكتاب القيم أن المؤلف قد طرح مجموعة من الطروحات المهمة التي تستحق التأمل والتفكير لفهم قضية العولمة والمسوغات التي دعت الولايات المتحدة الأمريكية أن تروج لها عبر ادواتها المختلفة، وذلك وفق منظور يختلف عن المنظور الزائف الذي غالباً ما تطرحه علينا وسائل الإعلام المختلفة، وعلى هذا الأساس يمكن القول أن ما جاء في فصول هذا الكتاب هو في حقيقة الأمر تحليل علمي واقعي للمؤلف استقرئ من خلاله ومنذ عام 2000-2003 لما سيحدث في العراق وما سيحدث مستقبلاً في المنطقة العربية والعالم.

من الطروحات المهمة التي يعرضها المؤلف في الفصل الثالث/ الباب الثاني، هو أن العولمة ولدت في رحم مريض نعم ولدت وهي كذلك تحمل معها سر فنائها، فمهما حاولت أمريكا إخفاء البواعث الحقيقية للعولمة فسوف لا تتمكن من ذلك على أمد طويل ومهما طال الزمن فأن العالم سيكشف زيف وخطورة العولمة عليه، ومهما استطاع النظام الرأسمالي أن يجدد نفسه على حساب دول وشعوب العالم فأنه سوف لا يتمكن من ذلك الى ما لا نهاية وهذا هو المأزق التاريخي الذي تعيه أمريكا ومن دار في فلكها من أن نهاية النظام الرأسمالي قادمة لا محال مهما حاولت من معالجة أزماتها المستعصية الحل لإبقاء هذا النظام.. وامتداداً لهذا التحليل يتواصل المؤلف في الباب الثاني من الكتاب أيضاً ليؤكد أن الولايات المتحدة الأمريكية لحل أزماتها هذه تسعى الى الهيمنة على مصادر النفط واعتبرت هذه الاستراتيجية من أهم الأولويات الواجبة التنفيذ لحسم الصراع لصالحها وتحقيـق عولمتها، أي هيمنتها على العالم لذلك أصبحت منطقة الخليج العربي والعراق بالذات يشكلان محور هذه الاستراتيجية، كون هذه المنطقة تحوي أكثر من 60% من الاحتياطي العالمي.

وأخيراً فأن الكتاب يحرص من خلال استقراء خطر العولمة مقاومة رسالة أيديولوجيات دول عالم الجنوب وتهميش دور شعوبها وقضاياها الملحة، لذلك فهو يدعو الى ضرورة إقامة نظام دولي جديد ينسجم مع تطورها ويستوعبها الى نظام يحقق لها العدالـة الاجتماعية ومستوى الرفاه الذي يحقق فيـه الإنسان إنسانيـته وينعم بديمقراطيـة حقيقية غير مزيفة.

الباب الأول: العولمة .. أبعادها وسبل مواجهتها

تمهيــد

1. التأصيل المفاهيمي والتأريخي للعولمة

    أولاً: التأصيل المفاهيمي للعولمة

    ثانياً: التأصيل التأريخي للعولمة

2. العولمة الاقتصادية والابعاد الناجمة عنها في البلدان النامية

    أولاً: تمهيـد

    ثانياً: العولمة الاقتصادية

    ثالثاً: فرص التجاوب والتحديات التي تواجه العولمة في البلدان النامية

3.  مآزق العولمة وسبل مواجهتها

    أولاً: تمهيــد

    ثانياً: مأزق العولمة

    ثالثاً: سبل مواجهة العولمة

الباب الثانـي: مسيرة العولمــة نحو الهيمنة

4. العولمة الماضي صورة الحاضر

5. العولمة تكييف فكري لمزيد من الهيمنة

6. عولمة النفط

    أولا: أهمية النفط العربي بالنسبة للولايات المتحدة الامريكية

    ثانيا: الوضع النفطي للدول الصناعية

7. اقتصاد السوق الاشتراكي (التجربة الصينية)

    أولاً: الموقف من الملكية هو موقف فكري

    ثانياً: التطورات الاقتصادية في الصين منذ عام  ولحد الآن

    ثالثاً: مدينة شنجن هل ستكون حصان طروادة الالفية الثالثة

    رابعاً: ملاحظات حول اقتصاد السوق الاشتراكي ( التجربة الصينية )

8. أبعاد مشروع العقوبات الانكلو أمريكية (( دراسة في الاقتصاد السياسي للحصار الشامل ))

    أولا: الابعاد الاقتصادية السياسية للموقف الامريكي من العراق

    ثانيا: الاليات الاقتصادية السياسية الامريكية للتحكم بالاقتصاد العالمي:

    ثالثا: الابعاد الاقتصادية السياسية للعقوبات الماكرة على العراق:

    رابعاً: اهم الاستنتاجات التي توصلت اليها الدراسة:

    خامساً: ما العمل اذا طبقت العقوبات الماكرة على العراق:

9. العولمة والاحتلال الأمريكي  للعراق

    أولاً : التأصيل التاريخي للمنظومة الرأسمالية

    ثانياً : أزمة النظام الرأسمالي

    ثالثاً : حقيقة العولمة الأمريكية

    رابعاً : حتمية التوازن الكوني

    خامساً : بواعث الهيمنة الأمريكية

    سادساً : كيف ستواجه العولمة

    سابعاً: النفخة الأخيرة وتفجير البالونة

    ثامناً: موقع النفط العربي في الستراتيجية الامريكية

    تاسعاً : طبيعة العلاقة بين إسرائيل وامريكا

    عاشراً : الاقتصاد العراقي في ظل الاحتلال

    أحد عشر : دوافع الاحتلال الأمريكي للعراق

    اثنى عشر : الرؤية المستقبلية للاقتصاد العراقي في ظل الاحتلال